الشعر الشعبى الليبى * الشتاوة وغناوى العلم * تراث شعبى


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الجنة

avatar

عدد المساهمات : 77
تاريخ التسجيل : 06/12/2017
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر   الإثنين 23 يوليو 2018, 1:43 am




ما هو الفقر


الفقر هو مشكلة المشاكل و سبب هلاك الإنسان في العديد من المناطق المختلفة و المتنوعة و التي ليس لها حد. و يعني الفقر عدم وجود الكفاية المالية للفرد او للعائلة و التي تؤهلهم لأن يكونوا قادرين على سد احتياجاتهم الأساسية و متطلبات معيشتهم، و هو ناتج عن عدد من الأسباب فقد ينتج نتيجة مصيبة حلت بهؤلاء الأشخاص كموت المعيل مثلاً، او بسبب كارثة حلت بالبلد كالمجاعة أو الحرب او أية كارثة طبيعية أفقدتهم ممتلكاتهم، و قد ينتج الفقر نتيجة العطالة عن العمل، او نتيجة عدم وجود تناسب الدخل مع المصاريق، مما يتسبب في عجز في الموازنة و فقر للأفراد.




مخاطر الفقر


و الفقر هو أصعب مشكلة تهدّد المجتمعات فهو يهدد الأمن والأمان في الدول كما ويعمل على خلق أشخاص متطرفين، خصوصاً إن كان الفقر ناتجاً عن الفساد في الإدارة الحكومية للدولة وسرقة المال العام، و هذا من شأنه أن يعمل على توليد العديد من المشاكل على كافة المستويات والأصعدة في الدولة وللأفراد، لهذا وجب على الدول أن تضع التشريعات اللازمة للحد من هذه الظاهرة الخطيرة و التي تهدد امن الجميع.







كيف اهتم الإسلام بمعالجة هذه المشكلة


و قد اهتمت الأديان السماوية أيضاً في موضوع محاربة الفقر و التصدي له و إيجاد الحلول لمواجهته و إيقاف تمدده و زحفه، فالشريعة الإسلامية مثلاً جعلاً أفضل العبادات بل وأكثرها وجوباً هي فريضة الزكاة والتي يؤدي بها الأغنياء جزءاً من أموالهم إلى الفقراء، ومن لا يؤدي زكاة أمواله يناله جزاء عظيم من الله تعالى، إضافة إلى ذلك رغب الله تعالى بالصدقات وحببها إلى قلوب الناس، كما أن الشارع الحكيم جعل كفارة العديد من الذنوب أو كفارة عدم أداء الواجبات والفرائض، إطعام الفقراء والمحتاجين أو التبرع لهم، كما أن الله تعالى وضع بعضاً من التشريعات المالية التي تضمن عدم استغلال الناس بعضهم لبعض، أولها تحريم وتجريم الربح الفاحش واستغلال حاجات الناس خصوصاً عند الدين عن طريق الربا، فالربا يفقر المجتمعات والدول، وهو إلى جانب الربح الفاحش أيضاً والاحتكار من أبشع أنواع استغلال الناس لبعضهم البعض، كل هذه الوسائل هي من أجل التقليل الفقر في المجتمعات، ولنا أن نتخيل لو أن الأغنياء في المجتمع، أدوا ما عليهم من الزكاة المفروضة فقط ولو يتخلف منهم أحد، وتم جمع هذه الزكوات من قبل جهة واحدة وقامت هذه الجهة بإنشاء مشاريع اقتصادية للفقراء يعتاشون منها، فكم ستكون نسبة الفقر في المجتمع بعد ذلك ؟؟!!!



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://marafe-aleman.forumegypt.net/
سعاد المنفى

avatar

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 07/07/2018

مُساهمةموضوع: رد: كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر   الإثنين 23 يوليو 2018, 8:22 pm

شكر1



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هبة الله

avatar

عدد المساهمات : 511
تاريخ التسجيل : 13/01/2012
الموقع : ارض الله الواسعة
العمل/الترفيه : جامعية

مُساهمةموضوع: رد: كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر   الثلاثاء 24 يوليو 2018, 9:23 pm

جزاكم كل الخير
و تقبل منكم صالح الاعمال



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شروق

avatar

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 23/02/2018

مُساهمةموضوع: رد: كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر   الأربعاء 25 يوليو 2018, 11:11 am

شكرا 2



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سكينة عبد الواحد

avatar

عدد المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 04/12/2017

مُساهمةموضوع: رد: كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر   الخميس 26 يوليو 2018, 9:16 pm

شكرا 3



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هلال

avatar

عدد المساهمات : 40
تاريخ التسجيل : 29/08/2018

مُساهمةموضوع: رد: كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر   الأربعاء 29 أغسطس 2018, 2:25 am

شكر جزيلا للطرح القيم
ننتظر المزيد من ابداع مواضيعك الرائعه
تحيتي وتقديري لك
وددي قبل ردي .....!!



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف عالج الاسلام مشكلة الفقر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 ::   ::   :: الشريعة والحياة-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: